لما نزلت من الطيارة و ركبت التوكتوك

غالبا انت متوقع واحد زيي لسه راجع من اليابان هيعاني من حالة اكتئاب مزمن لمدة اسبوعين أول ما يحط رجله في مطار القاهرة, لكن الحقيقة انا محصليش اكتئاب و لا حاجة, مقارنة اليابان بمصر أشبه بمقارنة طيارة بتوك توك, مينفعش تيجي تقول ان التوك توك بطيء قوي لأن مفيش وجه مقارنة اصلا

أنا مش هخش معاك في نقاش عن دلائل التاريخ و العلوم الاجتماعية عن فكرة ان ازاي التغيير في أي مجتمع بياخد وقت…طويل….جدا و ان أي مجتمع متقدم دلوقتي بمر بمراحل تحول تختلف علي حسب ظروف المجتمع و لكن تتفق انها كانت طويلة جدا تقدر بعشرات لمئات السنين يعني غالبا التغيير الواحد مش بيقدر يشوفه في حياته..انسي كل ده…اعتبرني واحد أهبل لما بقولك انا زهقت من الشتيمة في البلد, أنا فاهم كويس جدا ايه الأسباب اللي تخلي أي حد يلعن في سلسفيل أم دي بلد , باصم بالعشرة انها أسباب حقيقة, بس أنا زهقت من المراهقين اللي أكبر انجازاته الفكرية هو ان احنا نحرق الشرطة و الجيش و القضاء و الناس الخرفان اللي ميستاهلوش غير الكرباج و ان مفروض كل حاجة تتصلح عشان…هو عايز كده

زهقت من المرضي اللي عايزين البلد بالناس اللي فيها تتحرق ارضاءا لنزعة انتقام عنده, أو اللي مورهوش غير انه ممكن يسافر أي حتة ان شا الله يغسل صحون أحسن من البلد دي و هو لا يدرك ان امكانياته الفعلية فعلا تخليه لا يتعدي غسيل الصحون في أي مجتمع مش بيقدر غير الموهبة..أنا مش بيتريق علي أي حد عايز يسافر بالعكس أنا نفسي ممكن أسافر في يوم من الأيام بحثا عن حياة أفضل..أي حد عايز يطفش و يسافر أنا بتمناله التوفيق من كل قلبي بس أحب أقله ان بوست “الله أكرمني برؤية بلدي من شباك الطائرة” كل تلت ساعة مش هيطلع فيزا لأي حتة

أنا عن نفسي تصالحت مع فكرة اني غالبا لا أنا و لا ولادي و لا يمكن أحفادي هنشوف البلد دي زي ما بنحلم بيها كأي حتة محترمة في الدنيا, عشان كده قررت اني أركز في أصغر دايرة تغيير ممكنة, حياتي نقطة في التاريخ لا تذكر, ححاول أخلي النقطة دي ذات قيمة قبل ما أتكل علي الله, مش هقولك اعمال خيرية و بتاع..خالص..أبسط من كده بكتيير..ابقي بني أدم كويس أولا بمعايير الانسانية..ابقي بني أدم مصري كويس ثانيا عشان من وسط ملايين المصريين المعفنيين اللي مش عاجبين حد يكون واحد طلع معقول..لو قدرت بس أبتسم في وسط ما البسمة عزيزة هكون حققت هدفي في الحياة و أكون عملت نقطة ليها قيمة

مصر بلاعة…أنا معاك..أنا بعتبر نفسي من الفئة المحظوظة اللي عاشت أعلي البلاعة قريب من الغطا و شايفة الشارع اللي بره, طريقة حياتي متأثرتش كتير بكل الأحداث اللي حصلت في العشر سنين اللي فاتوا و ملقتش نفسي مضطر اني أطلب ماك وسط بدل لارج عشان أوفر و لا اني مطلبش السانداي فانيليا لما أحب, أنا بقي زهقت من احتقار ملايين المصريين اللي زي أو أقل مني اللي بيكافحوا عشان يعيشوا في البلاعة بكل غلطاتهم و عيوبهم, ممكن ميكونش كتير بس ده مش معناه انهم ميستهلوش الاحترام

دي ولا هي وطنية نزلت عليا فجأة و لا بقولك بكره تشوفوا مسر, حتي في جنان الله علي الأرض في ناس بتعترض لأن عظمة الحياة في الرغبة المستمرة للأفضل الي مالا نهاية, و لا ده بوست سياسي اشتم في اللي انت عايز تشتم فيه كل واحد حر…أنا بس بقول اني مش هكتسب قيمة ذاتية من شتيمة البلد…أنا هجتهد اني أكتب نقطتي…..و كفي

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

w

Connecting to %s