خروجة

همممممممم

الحيرة المعتادة قدام الدولاب, بس المرة دي الحيرة أكتر شوية, أنا مستنية الخروجة دي بقالي كتير, أنا ازاي متحمسة كده

لأ طبعا أنا عارفة أنا متحمسة ليه هكدب على نفسي ليه, أنا متحمسة قوي كده عشان الخروجة دي فيها أصحبنا الولاد من الجروب, و تحديدا حد معين كده, هكدب على نفسي ليه يعني, أيوه انا عايزه أروح أشوفه, عشان كده انا محتارة قدام الدولاب أكتر شوية المرة دي….هممممم

بعد مشاورات و محاورات و نقاشات طويلة بيني و بين نفسي استقريت على الطقم اللي أنا هلبسه, و اخترت الطرحة اللي تمشي مع الألوان, حاسة بقلبي ابتدى يدق بسرعة شوية, يا ترى هيعجبهم الطقم ده؟ يا ترى هعجبه ؟ ضحكة شيطانية شريرة حسيت بيها جواي لما تخيلت منظره و هو معجب, لازم أهدى شوية أنا مش ناقصة  حماس الله

وفقت قدام المراية مركزة قوي و انا بحط الميكاب, كل ربع ثانية أقف عشان أتأكد ان كل حاجة تمام و أكمل تاني, خايفة أسرح و أتأخر, مقدرش أنكر اني معجبة بنفسي و اني لما بظبط نفسي بمزاج بتفرق, بس محدش للأسف يستاهل, بصة اخيرة بتأكد ان كل حاجة تمام…قلت لنفسي….ايه يا بت الحلاوة دي

مسكت الطرحة و لسه هبتدي ألبسها لكن بصيت لنفسي في المراية ووقفت, مش أول مرة يجيلي الاحساس ده, حسيت ان نفسي ما ألبسش الطرحة, شكلي في المراية كان حلو قوي, بس في نفس الوقت حسيت بتأنيب الضمير, أنا عارفة اني انا اللي اخترت اني أتحجب محدش غصب عليّ, لكن غصبا عني بيجلي الاحساس ده عشان نفسي….أبقى شكلي حلو

فضلت ماسكة الايشارب شوية, بصيت لنفسي أكتر في المراية, للحظة جه في بالي أجرب البنطلون الجديد اللي انا جبته من فترة بس مجاليش الجرأة اني أخرج بيه قبل كده, خايفة…خايفة اني أصارح نفسي اني نفسي ألبسه فعلا بس مش هقدر, أنا عارفة انه ماسك حبة بس لما جربته كنت فرحانة بيه قوي, حسسني اني….جميلة

احساسي بالذنب ابتدا يملاني, فجأة حسيت اني مكسوفة من نفسي اني فكرت كده, حسيت اني ضعيفة قوي, ازاي أفكر كده و أنا عارفه ان كل ده غلط….لأ لأ لأ….أستغفر الله العظيم…أعوذ بالله من الشيطان الرجيم..لأ غلط أنا ليه كل شوية بفكر كده…

بصيت لنفسي في المراية تاني, هو انا غلطانة اني نفسي أحس أني حلوة و مرغوبة, أحيانا بيبقى غصبا عني, ليه أنا حاسة بكمية الذنب دي, عشان مجتمع متخلف ما بيعملش حاجة غير انه يشوف أنا لابسه ايه و بكلم مين و بعمل ايه, ناس منافقة بتعتبرني مشروع خطيئة,مجرد عورة مخلوقة عشان أثير الولاد, كل رغباتي حرام و لازم تموت, لكن الولد يعمل اللي هو عايزه, يبص يعاكس يمد ايده حتى…هو ولد

فوقت على صوت التيلفون و هو بيرن, لقيت نفسي برد بصوت بيرتعش “يلا يا بنتي انتي لسه فوق…يلا احنا تحت
“هنتأخر

“أن نازلة…ادوني عشر دقايق أجهز بس”

Please leave a comment, and if you like please share, if you like you can subscriber your mail down at the end of the page…enjoy

3 thoughts on “خروجة

  1. I liked it gdn.3agbny awy tafsiel e7sas el bent.we da msh shart yeb2a fe el lebs.Bs da 3amtan fe ay sera3 m3a el nafs fe 7aggat kteer awy ma Ben el ma3sia we ta3iet Rabna.good work 😉

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

w

Connecting to %s