لحظة حياة

لم استطع رفع عيني عن تلك الصغيرة في المائدة المقابلة, كنت أجلس في ذلك المطعم الشهير, مائدتي في المكان المفضل لي دائما أمام النافذة, أفقد نفسي في أفكار متدافعة لا أكاد أدركها و أنا أحدق في المارة بالأسفل , حتى لمحت تلك الصغيرة

كان أبواها يضعانها أعلى المائدة , يحاولان أن يلفتا انتباهها بلعبة صغيرة, تهزها أمها أمامها يائسة لكي تكف قليلا عن البكاء و تسمح لهم بأن يستمتعوا بما تبقى من وجبتهم, و لكن الطفلة ترفض بعناد و تطالب بحقها الأبدي أن تكون محور اهتمام الكون و ليس أبويها فقط, و اذا لم يقم الكون باثارة اهتمامها فعليه أن يتحمل نتيجة خطئه و يدفع الثمن غاليا من دموعها الغزيرة

فوق مائدتهم كان يتدلى ذلك المصباح قريبا من رأس الصغيرة, لم يلفت انتباها الا الأن ذلك الشيء المنير فوق رأسها, أدارت رأسها ببطء و أخذت تحدق في الكرة الزجاجية المضيئة, نورها ينعكس فوق اثار دموعها على خديها, أراقب ملامح وجهها و هي تتحول ببطء الى ملامح فضول غامر لاكتشاف ذللك الشيء العجيب الذي يشع ألوانا و نورا

أخذت أحدق في وجهها الجميل و هو ينظر بلهفة الى الكرة الزجاجية, أستمتع بالفضول في عينيها و هي تحاول أن تفهم ماهية ذللك الشيء أمامها, احساس  غامر جعلها تنسى البكاء للحظات, أرى في عينيها الواسعتين انعكاس صورة المصباح كأنما لم يعد في عالمها الا الاقتراب من ذلك الشيء الغريب

فجأة امتدت يدها لتلمس الكرة الزجاجية, كدت أن أصرخ محذرا والديها كلا تفعل, ولكنها لمست الكرة بالفعل, توقعت أن تنفجر بالبكاء عندما سحبت يدها بسرعة من احساس السخونة, ولكنها لم تفعل, في تلك اللحظة أدهشتني الصغيرة بالسعادة الغامرة تجتاح جسدها الصغير, تكاد تقفز من على الطاولة من فرط حماسها تحاول أن تنظر لأمها لكي تصف لها احساس السخونة الذي اكتشفته منذ لحظات عندما لمست الكرة الزجاجية المضيئة, تنقل عينيها الى المصباح في افتتان و تلك الابتسامة تنير وجه الصغيرة و هي تصفق بيديها الصغيرتين من فرط فرحة الاحساس..باللحظة

جعلتني الصغيرة أبتسم, أنظر من النافذة الى جموع المارة بالأسفل, كم نحن بلهاء و نحن نعتقد أننا و نحن نكبر نعرف أكثر, لكن ليس بالضرورة أكثر نصبح أسعد, نسمح للحياة أن تسلبنا و نحن لا ندري أغلى ما وهبه الخالق لنا, عين الصغيرة الجميلة و هي تستكشف العالم بفضول و تسمح للسعادة بان تعتري جسدها من غير خوف و لا حسابات

 الصغيرة اللتي أرتني شيئا أبحث عنه كثيرا, أرتني لحظة حياة

3 thoughts on “لحظة حياة

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

w

Connecting to %s